منتديات كنوز
بسم البادي الرحمان الرحيم.هدا المنتدى يتضمن مواضيع عديدة في مختلف المجالات لتلبية حاجيات القارئ كل ما يخص حواء و ادم , الاسرة , مواضيع دينية , اشعار, فن و الادب .عالم الطفل,قصص و روايات.. لذا فنرجو منك اخي الزائر التفضل بالتسجيل فاراؤك و مساهماتك تهمنا

ظاهرة التسول وكيف تتعامل معها ( ادخل وشارك)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ظاهرة التسول وكيف تتعامل معها ( ادخل وشارك)

مُساهمة  khawla1 في الإثنين مايو 11, 2009 4:16 am

في هذه الأيام ليس هنالك أحد وهو متجه إلى عمله أو ذاهب لقضاء بعض شأنه إلا يشاهد تلك الأجساد الملتصقة بالأرض بوجوه حزينة وأعضاء ناقصة تمد أياديها طالبة العون ومستجدية بعض النقود ينبعث من أفواههم دعاء يرق له القلب وتتحرك معه المشاعر الإنسانية.
فمن هؤلاء ؟ وهل هم بحاجة للمال أم هم أناس احترفوا التسول و أصبح همهم الوحيد هو جمع المال بلا كد ولا تعب؟



الغالبية العظمى من هؤلاء قد اتخذوا من التسول مهنة لكسب المال دون تعب والأدهى من ذلك أن التسول ليس له عمر محدد أو جنس معين، فنرى أطفالا في عمر الزهور بوجوه مر عليها الزمان سريعا فلم يبقي لهم بعض الوقت ليعيشوا الطفولة التي ينعم بها أقرانهم حول العالم فترى الأب يلقي بفلذة كبده للشارع ليجمع ثمن الخمرة التي يعاقرها أو المخدرات التي يتعاطاها.
أو ترى شبابا في سن تسمح لهم بالعمل إلا أنهم اثروا كسب المال بالطريقة السهلة فهم يدعون الإصابة أحيانا والبلاهة أحيانا أخرى حتى يلقي لهم المارة بضعة قطع نقدية .

ولهذه المهنة أصولها وقواعدها شأنها شأن أي مهنة أخرى فترى كل متسول قد اتخذ طريقة لإثارة مشاعر الناس وجذب قلوبهم نحوه فمنهم الذي يضع نظارة سوداء مدعيا العمى ومنهم الذي يخفي يده أو قدمه تحت ملابسه ومنهم التي تحمل بين يديها رضيعا مدعية جمع المال لكي تجري له عملية جراحية باهظة الثمن ومنهم التي تدعي فقد زوجها مخلفا وراءه أيتاما بلا معيل ،وهكذا قد اتخذ هؤلاء طرائقهم الخاصة لكسب المال.


وليست هذه الظاهرة حكرا على بلد من البلاد أو دولة من الدول بل هي منتشرة في معظم البلدان وقلما نجد بلدا يخلو من هذه الظاهرة خلوا تاما بل نجد أن التسول قد اتخذ شكلا جديدا في الدول الغربية ليس الهدف منه جمع المال وتكوين الثروة بل جمع ثمن جرعة من المخدرات .
ولا ننسى أخيرا أنه هنالك ثلة من الناس تستجدي العون لكسب لقمة اليوم بعيدا عن المخاتلة والخداع
.................

ماذا تفعل أخي الكريم / أختي الكريمة حيال هذه الظاهرة المتفشية؟؟

هل ترق مشاعرك فتعطيه بعض النقود مساعدة له؟؟
أم تتماسك مظهرا القسوة أو عدم الاهتمام معترضا على هذا الأسلوب في كسب المال
وعدم تشجيعك له؟؟

هل تعتبره فقير محتاج للصدقة؟ أم نصاب يحتاج إلى قانون رادع؟؟

وكيف يكون الحال مع الاطفال الذين يبيعون المناديل، أو الورد، أو غيرها في الاشارات
وعلى أرصفة الطرق؟؟

دعوة للنقاش..

_________________





Que Tu Sois MuslLim :: Arabe Noir Ou PâlLe.
On A Tous lLa Même Devis :: AlLah Ou Akbar.
Ma PlLusGrande Richesse :: lLe Coran.
Ma Plus Grande Fiertée :: lL'islam.
Mon Uunique But :: lLe Paradis.
Ma lLoi :: lLa Sagesse.
avatar
khawla1
Admin

عدد المساهمات : 1586
تاريخ التسجيل : 06/01/2009
العمر : 22

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ظاهرة التسول وكيف تتعامل معها ( ادخل وشارك)

مُساهمة  brahim 101 في الإثنين مايو 11, 2009 4:04 pm


بداية أقدم لك خولة جزيل على طرح هذا الموضوع المتعلق بظاهرة التسول، هذا الموضوع الذي له طبعا ما له من الأهمية التي تجعل لزاما على المرء مناقشته ، خصوصا وأنه يمس كرامة الإنسان الآدمية وكرامة الأمة جمعاء ، حيث نرى ونشاهد فتيانا وفتيات في عمر الزهور يمتهنون التسول في الطرقات والمقاهي وجميع الأماكن العمومية .
أسباب الظاهرة متعددة جدا ، لكن يمكن إجمالها في البطالة وقلة ذات اليد وعدم وجود فرص حقيقية للعمل والتدريب والترقي بالمجتمع ، لكن هذا العذر قد لا يجب أن يؤخذ سببا للتعاطي للتسول ، خصوصا أن غالبية من تراهم يتسولون تجدهم في كامل قواهم الصحية ، وبالتالي يكون حريا بهم - عوض التسول - السعي وراء أرزاقهم من خلال الارتزاق والتعيش بطرق شريفة تغنيهم عن اللجوء الى ما يلجأون اليه .
وجوابا على بعض من أسئلتك ، أقول بأن الانسان أثناء مساعدته لأخيه حتى ولو كان متسولا ينبغي أن تكون هذه المساعدة خالصة لوجهه عز وجل دون الأخذ بعين الاعتبار التساؤلات التي قد تطرح ، من قبيل : هل حقا هذا الشخص محتاج فعلا ؟ ألا يقوم بما يقوم به احتيالا ونصبا ؟.... من قدم شيئا فليحتسب الأجر عند الله عز وجل وكفى Very Happy ......
لكن السؤال الذي يمكن أن يطرح كذلك هو المتعلق بالاشخاص الذين لا يستطيعون العمل وامتهان حرف معينة لأسباب معينة ( أسباب صحية مثلا ) . في هذه الحالة ، أليس التعاطي للتسول أهون من السرقة ونهب أموال العباد ظلما وعدوانا ؟ ( يقول المثل : عند ذكر العمى يستحسن العور ) .



'' السارق نوعان : سارق عن مهنة ، وفي هذه الحالة تقطع يده ، وسارق عن حاجة ، وفي هذه الحالة تقطع رقبة الحاكم '' Very Happy
.

دمتم في رعاية الله وحفظه

_________________

ما لقيت بضاعة إبليس رواجا في عصر من العصور ، كما لقيته في عصرنا الحاضر ، ومع ذلك فما تزال أمامها أزمات تكسد فيها بعض الكساد ....
avatar
brahim 101

عدد المساهمات : 437
تاريخ التسجيل : 08/03/2009
الموقع : C:\Maroc\Rissani

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://pc1.somee.com/index.html

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى